منتدى عشاق سوريا الأسد
عزيزي الزائر .. أهلا وسهلا بك في منتداك
انت غير مسجل لدينا
يرجى التسجيل .. لإعلامك بكل ماهو جديد ولمشاركتك معنا بآرائك


منتدى عشاق سوريا الأسد

إلى كل محبي الدكتور بشار الاسد
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» فضيحة:(أمريكا منعت مشروعنا بعائد 350 مليار دولارسنوياً!لمحور قناة السويس الذي قدمناه لمبارك!وعـمر! والسيسي!)( نتحدى أن يكذبنا أحد!)
الأحد أغسطس 09, 2015 7:15 pm من طرف النائب محمد فريد زكريا

» بتوجيه من الرئيس الأسد.. العماد أيوب يزور قواتنا العاملة في المسطومة ومحيطها بريف إدلب
الإثنين أبريل 13, 2015 3:28 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» «مُجتهد» يكشف السيناريو القادم لـ«عاصفة الحزم» .. ماذا قال؟!
الإثنين أبريل 13, 2015 3:25 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» هل الحرب على اليمن هي البداية لتنفيذ مشروع امريكا لتقسيم السعودية ؟؟
الإثنين أبريل 13, 2015 3:20 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» جبهات حماه تشتعل..
الإثنين أبريل 13, 2015 3:15 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» آل سعود من عزكم في ذل اليمن إلى ذلكم في عز اليمن
الإثنين أبريل 13, 2015 3:13 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» آلية لضبط الأفواه!!
الإثنين أبريل 13, 2015 3:03 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» "شمس" آل سعود بدأت بـ "المغيب"؟!!
الإثنين أبريل 13, 2015 3:01 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» «الخبر برس» تنشر كواليس محاولة انتقام السعودية من الجزائر
الإثنين أبريل 13, 2015 2:57 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» هل تجبر السعودية بوتين على الرضوخ في نهاية المطاف؟
الإثنين أبريل 13, 2015 2:53 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» التدخل السعودي في اليمن وتدخل إيران وحزب الله في سورية
الجمعة أبريل 10, 2015 4:29 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» مقالات المفكر العربي ناصر قنديل
الجمعة أبريل 10, 2015 4:28 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» نبيه البرجي: السلطان و حصانه الخشبي
الجمعة أبريل 10, 2015 4:22 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» بالتوازي مع الاتفاق الإطاري ادلب واليرموك بؤر إشغال .. والعين على دمشق
الجمعة أبريل 10, 2015 4:20 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» صراع الرايات الإرهابية في مخيم اليرموك.. «داعش» تحاول التمدد الى أطراف دمشق
الجمعة أبريل 10, 2015 4:08 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» السعودية حليفة «إسرائيل»
الجمعة أبريل 10, 2015 4:06 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» تصدع تحالف العدوان على اليمن * الغزو البري بين الخوف والرفض!
الجمعة أبريل 10, 2015 4:04 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» الإمام الخامنئي دام ظله: السعودية ستتلقى ضربة وسيمرغ أنفها بالتراب
الجمعة أبريل 10, 2015 3:59 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» أمين سر تحالف القوى الفلسطينية: مخيم اليرموك ذاهب باتجاه عمل عسكري تشارك فيه القوات السورية والفصائل لطرد داعش
الجمعة أبريل 10, 2015 3:58 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» تصريح مثير لأوباما.. هل أعطى الضوء الأخضر لشن «عدوان خليجي» على سوريا؟!
الجمعة أبريل 10, 2015 3:56 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» انتهاء الجولة الثانية من لقاء «موسكو 2» بالتوافق على ورقة البند الأول فقط
الجمعة أبريل 10, 2015 3:55 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» مفتي السعودية يخرج عن صمته ويرد على فتوى أكل لحم المرأة
الجمعة أبريل 10, 2015 3:53 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» ما صحة «الفرمان» الموجه لرعايا الملك سلمان من اللبنانيين؟! (خضر عواركة)
الجمعة أبريل 10, 2015 3:48 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» الخبر برس: سلاح الجو السوري يستهدف مقر «لواء براق الاسلام» بريف درعا ويقتل نائب «قائد» اللواء ومعه العشرات
الجمعة أبريل 10, 2015 3:45 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

» قيادي تركي معارض يروي لـ«الخبر برس» قصة العلاقات الاسرائيلية مع المسلحين السوريين (الحلقة الثانية)
الجمعة أبريل 10, 2015 3:44 am من طرف سعودية وعشقي سوريا

المواضيع الأكثر نشاطاً
مقالات المفكر العربي ناصر قنديل
صباحيات ناصر قنديل سلسلة يومية
مقالات وتقارير لمراسل قناة العالم الاعلامي حسين مرتضا
مقالات بقلم الكاتبة : دينيز نجم
اخطر وأقوى الفيديوآت لثورة فبرآير [ البحرين ]
متجدد: تغطية أحداث يوم الأحد 24 مارس 2013
مرحبا بكم في منتدى عشاق سوريا الاسد
خبر عاجل:اكتشاف مجرة جديدة فيها نجم واحد اسمه بشار الأسد
أنباء عن استهداف رئيس الوزراء السوري وائل الحلقي بانفجار في آخر أوتوستراد المزة بالقرب من المؤسسة العامة للاتصالات
الحزن يعم سوريا بعد وفاة ولي العهد السعودي !!

شاطر | 
 

 كيف ينظر المتدينون الى الماسونية والصهيونية?

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الياس
مراقب عام
مراقب عام
avatar

ذكر
الحمل عدد المساهمات : 6669
تاريخ الميلاد : 07/04/1964
تاريخ التسجيل : 15/09/2012
العمر : 53
العمل/الترفيه : دكتور في تاريخ ومقارنة الأديان
المزاج : متفائل بنعمة الله

مُساهمةموضوع: كيف ينظر المتدينون الى الماسونية والصهيونية?   الأحد مارس 03, 2013 11:57 am

كيف ينظر المتدينون الى الماسونية والصهيونية?

زينب جهاني يكانة- عربي برس
يرى الارث الثقافي المرتبط بالاديان ان الماسونية منظمة يهودية سرية هدامة إرهابية غامضة ، مُحكمة التنظيم تهدف إلى ضمان سيطرة اليهود على العالم وتدعو إلى الإلحاد والإباحية والفساد ، وتتستر تحت شعارات خداعه (حرية - إخاء - مساواة - إنسانية ). جل أعضائها من الشخصيات المرموقة في العالم، من يوثقهم عهداً بحفظ الأسرار، ويقيمون ما يسمى بالمحافل للتجمع والتخطيط والتكليف بالمهام تمهيداً بحفظ جمهورية ديمقراطية عالمية - كما يدعون - وتعتمد الوصولية والنفعية أساساً لتحقيق أغراضها في تكوين حكومة لا دينية عالمية.

لكن الماسونيون ينفون ذلك ويقولون عن انفسهم انهم دعاة اخوة ومحبة وانهم لم يقوموا بغير ما تبيحه الشرائع والقوانين.

في المقابل يؤكد اتباع الاديان ان الماسونية منذ أيامها الأولى قامت على المكر والتمويه والإرهاب حيث اختاروا رموزاً وأسماء وإشارات للإيهام والتخويف وسموا محفلهم (هيكل أورشليم) للإيهام بأنه هيكل سليمان عليه السلام.

أما الأفكار والمعتقدات التي يطبقها الماسونيون بحسب اتهامات اصحاب الاديان:

فهي تتسم: " الكفر بالله ورسله وكتبه وبكل الغيبيات ويعتبرون ذلك خزعبلات وخرافات، تقويض الأديان، العمل على إسقاط الحكومات الشرعية وإلغاء أنظمة الحكم الوطنية في البلاد المختلفة والسيطرة عليها، إباحة الجنس واستعمال المرأة كوسيلة للسيطرة، العمل على تقسيم غير اليهود إلى أمم متنابذة تتصارع بشكل دائم، بث سموم النـزاع داخل البلد الواحد وإحياء روح الأقليات الطائفية العنصرية، تهديم المبادئ الأخلاقية والفكرية والدينية ونشر الفوضى والانحلال والإرهاب والإلحاد، استعمال الرشوة بالمال والجنس مع الجميع وخاصة ذوي المناصب الحساسة لضمهم لخدمة الماسونية والغاية عندهم تبرر الوسيلة، إحاطة الشخص الذي يقع في حبائلهم بالشباك من كل جانب لإحكام السيطرة عليه وتيسيره كما يريدون ولينفذ صاغراً كل أوامرهم".

ويضيف من يتهمون الماسونية في اهدافها انه يتم قبول العضو الجديد في جو مرعب مخيف وغريب حيث يقاد إلى الرئيس معصوب العينين وما أن يؤدي يمين حفظ السر ويفتح عينيه حتى يفاجأ بسيوف مسلولة حول عنقه وبين يديه كتاب العهد القديم ومن حوله غرفة شبه مظلمة فيها جماجم بشرية وأدوات هندسية مصنوعة من خشب وكل ذلك لبث المهابة في نفس العضو الجديد الذي لا يتاح له التعرف الا على مرؤوسه، فالتنظيم يعتمد اسلوب عنقود العنب بحيث ان كل مجموعة تكون غير مرتبطة بالأخرى ولا احد يدري عن عضو اخر معه في التنظيم تابع لمرؤوس غيره، وهكذا يبقى التنظيم سريا والتراتبية مجهولة.

ويضيفون على ذلك ان الماسونية تشترط على من يلتحق بها التخلي عن كل رابطة دينية أو وطنية أو عرقية ويسلم قياده لها وحدها. ويحمل كل ماسوني في العالم فرجارا صغيراً وزاوية لأنهما شعار الماسونية منذ أن كانا الأداتين الأساسيتين اللتين بنى بهما سليمان الهيكل المقدس بالقدس

الجذور الفكرية والعقائدية

يقول اصحاب الفكر الديني المعادي للماسونسية ان جذور الماسونية يهودية صرفة ، من الناحية الفكرية ومن حيث الأهداف والوسائل وفلسفة التفكير . وهي بضاعة يهودية أولاً وآخراً ، وقد اتضح أنهم وراء الحركات الهدامة للأديان والأخلاق وقد نجحت الماسونية بواسطة جمعية الإتحاد والترقي في تركيا في القضاء على الخلافة الإسلامية، وعن طريق المحافل الماسونية سعى اليهود في طلب أرض فلسطين من السلطان عبد الحميد الثاني، ولكنه رفض وقد أغلقت محافل الماسونية في مصر سنة 1965م بعد أن ثبت تجسسهم لحساب إسرائيل.

الانتشار ومواقع النفوذ

يتهم اعداء الماسونية منظمتها فيقولون ان التاريخ لم يعرف منظمة سرية أقوي نفوذاً منها، وهي من شر مذاهب الهدم التي تفتق عنها الفكر اليهودي. ويرى بعض المحققين أن الضعف قد بدأ يتغلل في هيكل الماسونية وأن التجانس القديم في التفكير وفي طرق الانتساب قد تداعى.

وحول العلاقة بين الماسونية والصهيونية يقول اعداء الماسونية:

الماسونية هي القنطرة التي عبرت عن طريقها الصهيونية العالمية , إذ أسسها تسعة من اليهود في عام 43م بغية الوصول إلى تحقيق الحلم الصهيوني الممثل في إنشاء حكومة يهودية تسيطر على العالم , فأعدت خططها وبرامجها المحققه لأهدافها وأطلقت على نفسها إسم (القوة الخفية)

إن الماسونية والصهيونية تترابطان ببعضهما إرتباطا وثيقا ويسيران على خط واحد ويسعيان لتحقيق هدف واحد فالماسونية يهودية الأصل والمنشأ, إذ أن الحركة الصهيونية الحديثة التي بشّر ودعى إليها وقا أسلوب عملها بعد أن أرسى الكثير من قواعدها العصرية: (تيودور هرتزل), بإعتبارها ظاهرة عدوانية في التاريخ الحديث.

وتتضح العلاقة بين الماسونية والصهيونية كما يوضحها الأستاذ علي السعدني في كتابه "أضواء على الصهيونية" من خلال إتفاقها في أمور كثيرة :

1- كل منهما يرسم في الظلام ويخطط في السر .

2- الماسونية والصهيونية قائمة على أساس تلمودي .

3- تتفق الماسونية والصهيونه في عدائهما لكل الأديان ماعدا اليهودية .

لم تستطع الصهيونية بناء حكومة خاصة لها للتحكم العالم، فرأت أن تطبيق الماسونية في العالم الوسيلة الأفضل لتحقيق مكاسبها ومآربها. إذ يعرف عن الماسونية انها تقف وراء اغلب الشخصيات المؤثرة في العالم من رؤساء الدول وكبار الاثرياء وقد كان احد كبار اعضائها ملك الاردن الراحل حسين بن طلال بل حتى انها تمكنت من احتواء جمال الدين الافغاني في صفوفها وقد كانت وراء سقوط السلطان عبد الحميد الثاني والغاء الخلافة العثمانية وقدوم اتاتورك للحكم، وفي لبنان يحكى عن ارتباط العديد من الشخصيات السياسية – الاقتصادية بالماسونية.

كما كان لافتا ان زعيم الحزب السوري القومي الاجتماعي كان احد معتنقي الماسونية قبل ان يستقيل بعد ان كشف الاهداف الحقيقية للتنظيم السري في رسالة بعث بها سعاده الى رئيس محفل نجمة سوريا وجاء فيها:

اخواني الاعزاء:

تحية اخوية مثلثة لكم . اما بعد فإن ختام كل سنة حد فاصل بين عهد ماض معين اصبح جزءاً من التاريخ الذي لم يعد في الامكان تغييره، وعهد مقبل يمكننا تصوره تصورات تختلف باختلاف النظريات، ولكنه يبقى عرضة للتطور تبعاً لحالات معينة واجراءات معينة منها ما هو مقصود وهو الاهم، ومنها ما هو غير مقصود مما لم ينتبه اليه وهو مهم ايضاً، والفلاسفة يقولون ان درس الماضي يؤثر كثيراً على تطور المستقبل ، لذلك انشأ علم التاريخ الذي هو في مقدمة العلوم المهمة جداً في حياة البشر، والذين يدرسون التاريخ جيداً يستفيدون كثيراً، وانا انما اقصد من سياق هذا الموضوع ان اجعل خطابي الوداعي لمحفل نجمة سوريا، خطاباً ملؤه الاخلاص والمحبة والفائدة، وهذه الاوصاف الثلاثة هي ما عاهدت نفسي عليه في خدمة مبدأ البنائين الاحرار وهذا المحفل المبجل والموقر .

اجل ان درس الماضي يؤثر كثيراً على تطور المستقبل، ودرس الماضي يجب ان لا يقتصر على الماضي القريب، بل يجب ان يتناول الماضي البعيد لكي تتم الفائدة منه، فالتفكير في السنة الماضية لهذا المحفل يحملنا على التفكير في السنين التي مرت على هذا المحفل وفي الاحقاب الطوال التي تعاقبت على جمعية البنائين الاحرار منذ بدء تأسيسها . متى فعلنا ذلك ودرسنا الماضي جيداً، ادركنا اموراً وحقائق لا نستطيع ادراكها اذا اقتصرنا على الاهتمام بشؤون حالية عرضية او محلية متى درسنا تاريخ جمعية البنائين الاحرار جيداً امكننا ان نستخرج منه الامور او القواعد الاساسية الاتية :

اولاً - ان جمعية البنائين الاحرار جمعية انشئت لأصحاب الافكار الحرة في العالم والقصد منها تحرير الشعوب من قيود الاستبداد واستعباده ، وتحرير العقل البشري من عبودية الاوهام والخرافات وسيطرتها، ومحاربة الجمعية الحكم الاستبدادي المطلق في الشعوب شاهدة على القسم الاول ، ولها امثال كثيرة منها الثورة الفرنسية ، والحملة القومية على الاوهام والخرافات الاكليريكية ، وغيرها في جميع انحاء العالم شاهدة على القسم الثاني واعمال الجمعية في هذا السبيل لا تحصى لذلك اضيف الى جمعية البنائين الاحرار لفظة مدرسة .

ثانياً - ان تنفيذ قصد الجمعية يقتضي اربعة امور هي السياسية والعلم والاقتصاد والحرب ، والتاريخ يفيدنا ان الجمعية كانت تنفذ مقاصدها بواسطة هذه الخصائص الاربعة .

ثالثاً - كان لا بد، للقيام بما وضعته جمعية البنائين الاحرار على عاتقها من الاعتماد على القوة، والقوة التي لا يجب ان تفهم بمعناها البسيط فهي تتناول القوة المادية والعقلية معاً .

رابعاً - ان محافل جمعية البنائين الاحرار هي قوة الجمعية الفعلية ، والمسؤولية الملقاة عليها كبيرة وهامة .

خامساً - ان نمو جمعية البنائين الاحرار وتشعبها في جميع انحاء العالم بعث على استقلال اقسامها الكبرى استقلالاً يكاد يكون تاماً ، وانصرف كل قسم من هذه الاقسام الى العمل في الدائرة التي يعيش وينمو فيها ، لذلك نرى جمعية البنائين الاحرار الفرنسية تهتم بفرنسا قبل كل بلاد اخرى ، والاميركية تهتم بأميركا اولاً ، وهلم جرا .

سادساً - مما يؤسف له جداً ان المحافل السورية لم يمكنها حتى هذه الساعة توحيد نفسها في شرق مستقل تبعاً للقاعدة الطبيعية التي سارت عليها محافل الجنسيات الاخرى .

سابعاً - ان عدم توحيد المحافل السورية غلطة فاضحة يجب الاسراع الى اصلاحها حالاً وسريعاً.

ثامناً - لما كانت الحرية اول مبادئ جمعية البنائين الاحرار المقدسة، كان واجب المحافل العمل في سبيل الحرية ، ومواضع عمل المحافل اوطانها لأن العمل فيها اسهل عليها وأوجب لها من غيرها، والمحافل السورية يجب ان تتبع هذه النظرية الطبيعية ايضاً .

تاسعاً - ان محافل كثيرة في العالم اهملت امر المسؤولية الملقاة على عاتقها وادخلت في عداد اعضائها من ليسوا اهلاً للانخراط في سلك العشيرة المقدسة فكان ذلك باعثاً على فشلها في مهمتها المقدسة وفي هذا الخطأ الخطير، الخطر اوقع كثير من المحافل السورية .

عاشراً - ان العمل بروح مبدأ جمعية البنائين الاحرار واجب دائماً وابداً والاقتصار على الطقوس والتقاليد لا يعني الا الانحطاط .

ان القصد من فتح الموضوع، هو فائدة محفل سوريا الذي تشرفت بأن اكون احد اعضائه، والذي شرفني في المدة الاخيرة بوظيفتي سكرتيره رغماً من اني اقل اعضائه اهلية لها، لذلك ارى الواجب يقضي بترك فلسفة النعامة التي تزج رأسها في الرمال حاسبة انها بذلك تخفي نفسها عن الصائد والاقرار بالحقائق الواقعية. ان وجودي في مركز سكرتيرية المحفل ، يخولني التصريح بأن محفل نجمة سوريا قام بأعمال خيرية حميدة وفكر في مشاريع مفيدة، ولكنه لم يتصدّ لخوض قضية مبدأ الجمعية الاساسي والعمل في سبيله، ويمكنني الان ان اقول ان كل المحاولات التي قصد منها حمل المحفل على التدخل في مسألة حرية وطننا انتهت بالفشل، واخر المحاولات من هذا القبيل كانت محاولة عقد مؤتمر عام للبنائين الاحرار السوريين في البرازيل فرغماً من تقرير عقد المؤتمر المرة بعد المرة، فشلت كل الجهود في تنفيذ ذلك القرار.

ان الاشتغال في القضية الوطنية هو ما عجّل في انضمامي الى محفل نجمة سوريا، وهو ما عجّل في انضمام كثيرين غيري ولكن المنطق الذي استعمل في هذا المحفل وهو التباعد عن السياسة قد قضى على اكبر امالنا ومن غريب امر هذا المنطق انه فشل في قضية التوافق فشلاً تاماً واليكم مثال على ذلك :

عاد الاخ اسبر خوري من الوطن وفي اول جلسة حضرها في هذا المحفل القى علينا خطاباً وصف فيه حالة سوريا السيئة، وخص بالذكر منها حالة البنائين الاحرار هناك ، وكنا قد توقعنا لهذا الوصف نتيجة منطقية هي الانتهاء بحثّ الاخوان على التضامن في سبيل مساعدة اخواننا في سوريا ولكن النتيجة كانت على عكس ذلك تماماً .

ان الرئيس المحترم ( الدكتور خليل سعاده والد انطون سعاده) ذكر في كتابه الوداعي في الجلسة السابقة انه اذا كان المحفل يرى ان عدم التداخل في السياسة يضمن كيانه فالأفضل ان لا يتداخل المحفل في السياسة وانا من الذين يوافقون على كلام الرئيس المحترم ويعترفون بحكمته . بيد انه لما كنت انا سياسياً قبل كل شيء، فإني قد انصرفت الى الاشغال بالسياسة خارج المحفل، والشغل السياسي اخذ في المدة الاخيرة في الازدياد حتى اصبح يستغرق كل وقتي تقريباً ، لذلك ارى ان الحالة تضطرني الى طلب الاستعفاء من كل وظيفة في المحفل ومن عضوية المحفل ايضاً ، واني ارجو ان يجيبني المحفل الى طلبي خصوصاً واني سوف اكون من الان فصاعداً زيادة عدد فقط ، لأن العمل الذي لا يمكنني القيام به والذي لأجله بقيت كل هذه المدة صامتاً صابراً، ليس للمحفل حاجة به .

بقي ان اعلن امام هذا المحفل الموقر ان انسحابي من عضويته ليس دليل استياء او ما شاكل، بل الحقيقة اني اتأسف جداً لاضطراري الى ترك محفل نجمة سوريا الذي لا اندم مقدار ذرة على وجودي فيه، بل بالعكس احمد الظروف التي قادتني اليه. في محفل نجمة سوريا وُجدت بين اخوان غيورين مخلصين شعرت انهم اخوان حقيقيون لي. ورجائي الخاص اليهم ان ينظروا الى تقصيري واغلاطي بعين الحلم وان يذكروا دائماً اني بشر لا اله .

يا اخواني الاعزاء:

ثقوا بأني اترك محفل نجمة سوريا حاملاً لأعضائه في قلبي تذكارات جميلة جداً هي تذكارات الاخوة الحقة والمحبة الصادقة، اني لن انسى محفل نجمة سوريا، فليحيى محفل نجمة سوريا وليحيى اخوان محفل نجمة سوريا .

أنطون سعاده

وانطلاقاً من هذه الأدلة الواقعية، نرى أن أنطوان سعادة كشف الحقيقة الخفية للماسونية ومعتقداتها التي تشجع على التحريض وبات شاهداً حياً على أن الماسونية تبث السموم في نفوس البشر ليصبحوا خداماً عند الصهيونية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيف ينظر المتدينون الى الماسونية والصهيونية?
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عشاق سوريا الأسد :: كوكتيل عشاق سوريا الأسد :: تاريخ & آثار & سياحة-
انتقل الى:  
مواقع صديقة
>